عنوان الكتاب: حسن السمت في الصمت

عن إبراهيم (١) قال: " كانوا يجلسون فأطولهم سكوتا , أفضلهم في أنفسهم " (٢).

* وأخرج ابن أبي الدنيا عن يحيى بن أبي كثير (٣)

, قال: " خصلتان إذا " رأيتهما " (٤) في الرجل فاعلم أن ما ورائهما خير منهما , إذا كان (حابسًا لسانه محافظًا على صلاته) " (٥)

* وأخرج ابن أبي الدنيا عن أبي سلمة (الصنعاني) (٦) " عن كعب " , قال:

" قلة (النطق) (٧) حكم عظيم , فعليكم بالصمت , فإنه " رعَّة " (٨) حسنة

_________

(١) إبراهيم هو إبراهيم بن يزيد بن قيس بن الأسود أبو عمران النخعي الكوفي فقيه العراق , من كبار الأئمة , أدرك جماعة من الصحابة منهم: أبو سعيد الخدري , وعائشة - رضي الله عنها - أمي أم المؤمنين حيث رآها وهو صغير.

روى عن الأعمش والشعبي وحماد بن أبي سلمة وأبو إسحاق الشيباني وغيرهم.

توفي بالكوفة سنة ٩٥ هـ وقيل سنة ٩٦ هـ وهو ابن تسع وأربعين سنة وقيل ابن نيف وخمسين سنة , وقال ابن عون " مات إبراهيم وهو ما بين الخمسين إلى الستين.

انظر عنه " الطبقات لابن سعد ": (٦/ ٢٧٠) , و " التاريخ الكبير ": (١/ ٣٣٣ , رقم: ١٠٥٢) , و"الجرح والتعديل " (٢/ ١٤٤ رقم ٤٧٣) , و " تهذيب التهذيب " (١/ ١٧٧ رقم ٣٥٢) , و " تقريب التهذيب " (١/ ٤٦ رقم ٣٠١) , و " سير أعلام النبلاء " (٤/ ٥٢٠ رقم ٢١٣) , و " الوافي بالوفيات " ... (٦/ ١٦٩ رقم ٢٦٢٢) , و " شذرات الذهب " (١/ ١١١ وفيات سنة ٩٥ هـ) , و " صفة الصفوة " ... ٢/ ٦٦٢ - ٦٦٣ رقم ٤١٢) , و " حلية الأولياء " (٤/ ١٩١ - ٢٠٩ رقم ٣٧٤).

(٢) أخرجه ابن أبي الدنيا في " الصمت " (٣٣٨ , رقم: ٦٢٤) , وأبو نعيم في " الحلية " (٤/ ١٩٦) في ترجمته لإبراهيم النخعي.

(٣) في المطبوعة " يحيى بن أبي زكريا , وما أثبتناه عن "م١" و"م٢" و"ل" و"ط" , وورد في كتاب الصمت لابن أبي الدنيا ان راوي الحديث هو يحيي بن أبي كثير وليس يحيى بن أبي زكريا.

يحيى بن أبي كثير صالح بن المتوكل وقيل اسم أبيه يسار , وقيل نشيط , وقيل دينار الطائي , كان من أهل البصرة وتحول إلى اليمامة , يكنى أبا نصر.

قال عنه أيوب السختياني: " ما بقي على وجه الأرض مثل يحيى بن أبي كثير " , وقال عنه عامر بن يساف: " كان يحيى بن أبي كثير حسن الثياب حسن الهيئة , ومات ولم يترك إلا ثلاثين درهمًا كفنوه بها " , , روى عن: أنس , وأبي أمامة الباهلي , وابن أبي أوفى وغيرهم , روى عنه: الأوزاعي وهشام الدستوائي , اختلف في تاريخ وفاته فقال الذهبي في الشذرات سنة (١٢٩ هـ) , وكذلك ابن الجوزي في " صفة الصفوة " , وقال ابن الجوزي أيضًا نقلًا عن أبي نعيم والفضل بن دكين أنه توفي سنة (١٣٢ هـ).

انظر عنه " تاريخ الإسلام " (١٢١ - ١٤٠ هـ ص ٢٩٧) , و " التاريخ لابن معين " (٢/ ٦٥٢ رقم ٤٢٦٢ و ٤٧٥٨) , و " ميزان الاعتدال " (٤/ ٤٠٢) , و " تهذيب التهذيب " (١٠/ ٢٦٨) , و " الطبقات الكبرى " لابن سعد (٥/ ٥٥٥) , و " سير أعلام النبلاء " (٦/ ٢٧ رقم ٩) , و " شذرات الذهب " (١/ ١٧٦ وفيات سنة ١٢٩ هـ) ,و " حلية الأولياء" (٣/ ٦٣ - ٧١ رقم ٣١٠) , و" صفة الصفوة " (٢/ ٨٩١ - ٨٩٢ رقم ٦٥٧)

(٤) في م ١ " رأيتهم " والصواب ما أثبته.

(٥) أخرجه ابن أبي الدنيا في " الصمت " (٣١٦ - ٣١٧ رقم ٥٦٩) , وفي المطبوعة " حابسًا للسانه محافظًا لصلاته

(٦) في "م١" و"م٢" الصماعاني , والصواب ما أثبتناه.

(٧) في المطبوعة " المنطق " , وما أثبتناه عن "م١" و"م٢".

(٨) وردت في " الصمت " (الرعة): هي ما يظهر من الخَلَق. انظر لسان العرب.


 




إنتقل إلى

عدد الصفحات

58