عنوان الكتاب: أحكام الصيام

وهي تُعَانِي من ألَمٍ وشِدّة فقُلْتُ لهم: إنّي مسافر في سبيل الله مع قافلة المدينة وسأَدْعُوْ لها بالشِّفَاء إن شاء الله، وعندما اتَّصَلْتُ مرّةً أُخْرَى، قالوا: بدَأَتْ حالتُها تتَحَسَّنُ يوماً بعْدَ يومٍ وأَخْبَرُونِي بعدَ خَمْسةِ أيّامٍ: اِسْتَعادَتْ عافيتُها مَرّةً ثانيةً فوَجَدْنَاهَا بكَامِلِ صِحَّتِها، وقد شُفِيَتْ من مرَضِها تَمَاماً، فإنّي شَكَرْتُ ربّي، وحَمِدْتُه على هذه النِّعْمَة ولم أَعُدْ إلى الْمَنْزِل، بل خرَجْتُ فِعْلاً للسفر في سبيل الله مع قافلة المدينة، حَمْدًا لله، وشُكْرًا له.

الوعيد على ترك الصيام

أخي الحبيب: وقد ورَد من الوعيد الشديد على تَرْكِ صيامِ رمَضان، فمَنْ ترَك من غير عُذْرٍ، صومَ يومٍ من شَهْرِ رمضان، وجَبَ عليه قضاءُ ذلك اليوم، ولا يُعَوِّضُ منه صيامُ الدَّهْرِ كُلِّه مِنْ حَيْثُ الأَجْرِ والثوابِ.


 




إنتقل إلى

عدد الصفحات

31