أخي الحبيب لا تشغلنك ملذات الدنيا عن الموت

كفى بالموت واعظاً، فالموت كأس وكل الناس شاربه، كل ابن أُنثَى وإن طالت سلامتُه يوماً على آلةٍ حَدبَاء مَحمولُ، وهو لا يعرف كبيراً ولا صغيراً، وهو كافي للعبرة، في هذا المقطع ستشاهد حكماً ومواعظاً عن الموت تابع وتأمّل..


00:03:11
المدة
12 MB
الحجم
17-فبراير-2019
التاريخ
(مقاطع قصيرة)
النوع
فضيلة الشيخ محمد إلياس العطار القادري الرضوي
الداعية
 تضمين

تعليقات



رمز الحماية



فيديوهات ذات صلة

كتب ذات صلة