عنوان الكتاب: نداء النهر

ليتَ المريض يطلبُ بنَفسه بعضَ الكُتُب والرَّسائِل من مَكتَبَةِ الْمَدِينَةِ لذلك ويَكسِبُ الأَجْرَ.

* يَجُوزُ عِيادَةُ الْمَريضِ الفَاسِقِ، لِأَنَّ العِيادَةَ من حُقُوقِ الإسلام، والفاسقُ هو أيضًا مُسلِمٌ[1].

* لا يَجوزُ عِيادَةُ الْمَريضِ الْمُرتَدِّ والكَافِرِ الْحَربِيِّ، ويُمنَعُ عِيادَةُ الشَّخصِ الْمُبتَدِع.

لِتَعلُّمِ آلافِ السُّنَنِ يُراجَعُ الجزء السادِسُ عَشَر مِن كتاب "بهار الشريعةِ" (أي: "ربيعِ الشريعةِ") المشتملِ على ثلاثِ مِئَةٍ واثنَتَي عَشرَةَ صفحةً، وكتاب "السُّنَن والآداب"، ومِن الفُرَصِ السّعيدَةِ لِتَعلُّمِ السُّنَنِ: السَّفَرُ في سبيلِ الله مع قافلةِ المدينةِ.

صلوا على الحبيب!  صلّى الله تعالى على محمد

 



[1] "بهار الشريعة"، ٣/٥٠٥.




إنتقل إلى

عدد الصفحات

28