عنوان الكتاب: أحكام الصيام

يكون اكثر طاعة واستجابة لله في الكف عن المحرمات التي نهى الله عنه[1].

على من يجب صوم رمضان؟

 قد فُرِِضَ الصِّيَامُ على كُلِّ مُسْلمٍِ بَالِغٍٍ، عَاقِلٍ، كَما فُرِضَتْ عليه الصَّلاةُ، قد جاءَ في "الدُّرِّ الْمُخْتَار": «أنّ الصِّيامَ فُرِضَ في عَشْرٍ من شَهْرِ شَعْبَانَ، بَعْدَ الْهِجْرَةِ بِسَنَةٍ ونِصْفٍ»[2].

لماذا فرض الله علينا الصيام

قد فُرِضَ على الْمُسْلِمِينَ كَثِيرٌ مِّن الأَعْمالِ والعِباداتِ؛ لإحياءِ ذِكْرَى القِصَّةِ الإيمَانيَّةِ: أمَّا السَّعْيُ بَيْنَ الصَّفَا، والْمَرْوَةِ، فهو تَخْلِيدٌ لِذِكْرَى سيّدتِنا هاجَرَ رضي الله تعالى عنها، حينما سَعَتْ بين الصفا والمروةِ تَطْلُبُ الماءَ


 



[1] "تفسير صراط الجنان"، ١/٢٩٠.

[2] ذكره الحصكفي ت١٠٨٨هـ في "الدر المختار"، ٣/٣٨٣.




إنتقل إلى

عدد الصفحات

31